طب وعلوم

مناعة القطيع وفيروس كورونا

انتشر مصطلح مناعة القطيع في الآونة الأخيرة وارتبط ارتباطًا مباشرًا بانتشار فيروس كورونا، وقد صرحت بعض الدول احتمالية استخدام هذه التقنية في مكافحة جائحة الكورونا.

تعالو نتعرف على مصطلح مناعة القطيع وكيف يمكن أن يكون فعالًا في مكافحة الأمراض المعدية والخطيرة.

مناعة القطيع

يرمز مصطلح مناعة القطيع إلى ظاهرة طبيعية تحدث عند إصابة أعداد كبيرة من الناس بمرض معين، أو إعطائهم لقاح ضد مرض معين، وهو ليس مصطلحًا قديمًا إذ لم يتعد على استخدامه 100 عام.

تستخدم مناعة القطيع كتقنية لمجابهة الأمراض المعدية والأوبئة، فعند تفشي مرض ما، فإن إصابة أعداد كبيرة من الجمهور قد تعطي الفرصة لأجسامهم لمقاومة الفيروس المسبب للمرض، وعند تعافيهم سوف يقل انتشار المرض من تلقاء نفسه لقلة انتشار العدوى بين الأشخاص المحصنين وعدم وجود أجسام مضيفة كافية للفيروس، وبالتالي فإن أغلب الناس أصبحو محصنين ضد المرض حتى وإن كان بعض الأشخاص غير محصنين.

تستخدم اللقاحات أيضًا لخلق مناعة القطيع، فعند تلقيح أعداد كبيرة من الأشخاص بلقاح ضد مرض معين – على سبيل المثال الجدري وشلل الأطفال- فإن فرصة انتشاره بين الأشخاص غير الملقحين تصبح ضعيفة ويمكن القضاء على المرض أو على أقل تقدير انخفاض انتشاره إلى أقل مستوى.

متى يمكن أن تكون مناعة القطيع استراتيجية ناجحة لمكافحة الأمراض؟

بالرغم من نجاح تقنية مناعة القطيع بالفعل في منع انتشار العديد من الأمراض كما أشرنا سابقًا، إلا أنها تمثل مخاطرة شديدة في حالة استخدامها في التعامل مع فيروس كورونا المستجد.

فبعد إشارة كلًا من رئيس الوزراء البريطاني ونظيره الهولندي إلى احتمالية استخدام استراتيجية المناعة الجماعية لمجابهة انتشار المرض، إلا أنهما تراجعا عن قرارهما و قررا اللجوء إلى استراتيجية تقليل التجمعات عوضًا عنها.

ذلك لأنه في حالة إصابة أعداد كبيرة من فيروس كورونا في الوقت الحالي فلن تستطيع الأنظمة الصحية منحهم الرعاية الصحية اللازمة لهم، التي يمكن أن تصل في بعض الأحيان إلى أجهزة التنفس الصناعي والعناية المركزة، وبالتالي يمكن أن يودي المرض بحياة الآلاف بدلًا من خلق مناعة جماعية.

كذلك من الصعب تطبيق استراتيجية مناعة القطيع بين الأعمار الكبيرة، لضعف أجهزة مناعتهم و الاحتمالات الضعيفة للنجاة، وتكون الاستراتيجية أكثر فاعلية بين الأطفال والشباب.

الخلاصة

ليس من الضروري أن تكون استراتيجية مناعة القطيع مناسبة لتحجيم تفشي كل أنواع الأمراض، ومع ذلك فقد أثبتت نجاحها على مدار القرن الماضي، ولكن في حالة فيروس كورونا المستجد يرجح الذهاب إلى استراتيجيات أقل مخاطرة مثل حظر التجوال وتقليل التجمعات.

المصادر

  https://www.technologyreview.com/2020/03/17/905244/what-is-herd-immunity-and-can-it-stop-the-coronavirus/

https://www.wildcat.arizona.edu/article/2020/03/n-herd-immunity

اقرأ أيضًا:

الحياة بعد أزمة كورونا

كيف تحمينا أجهزة مناعتنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك في منتدى البحث العلمي

انضم الان لأفضل المتخصصين في مجال البحث العلمي في الوطن العربي خطوات بسيطة وتصبح عضواً